contactcars.com
Search Normal
الرئيسيةnavigate_before
أخبارnavigate_before
مقالاتnavigate_before
بي إم دبليو تكشف عن الفئة السابعة 2023 الجديدة كليا
today

بي إم دبليو تكشف عن الفئة السابعة 2023 الجديدة كليا

بي إم دبليو تكشف عن الفئة السابعة 2023 الجديدة كليا
createبواسطة: جورج أندراوس
shareمشاركة الخبر:


شهدت فئة السيارات السيدان الفاخرة كبيرة الحجم منافسة شرسة، خصوصًا بالسنوات القليلة الأخيرة، بعد تقديم الجيل الجديد كليًّا من مرسيدس بنز S كلاس، واليوم تُعْلِن بي إم دبليو عن الجيل الجديد من المنافس الأشرس لها، وهي الفئة السابعة، والتي قُدِّمَت للمرة الأولى بنُسخة كهربائية بالكامل تحت اسم i7، مع نُسخ بمحركات احتراق داخلي، وبتصميم جديد كليًّا بالداخل والخارج.

مقصورة داخلية بتجهيزات غير مسبوقة

على غير عادتنا بهذه التقارير، سوف نبدأ باستعراض المقصورة الداخلية، لأنه يُمكنني القول إن بي إم دبليو قد ارتفعت بالمنافسة إلى مستوى جديد كليًّا، حيث قَدَّمَت تصميمًا داخليًّا يجمع بين الفخامة والعملية والتجهيزات غير المسبوقة، مثل الشاشة الخلفية قياس 31 بوصة بدقة عالية 8k، والتي يتم تخزينها بمنتصف فتحة السقف البانورامية، وتُفتح عند الحاجة.


ثانيًا هي الشاشات المثبتة بمقبض الأبواب الخلفية، والتي تُسَهِّل على الركاب التحكم بكل وظائف السيارة، من بينها الستائر الجانبية الكهربائية، والشاشة سابقة الذكر، ومُكيف الهواء، وغيرها من الوظائف، بالإضافة إلى ذلك تحصل الفئة السابعة على شاشة وسطية بقياس 15 بوصة تقريبًا، والتي تندمج مع لوحة العدادات بقياس 12.3 بوصة تحت لوح زجاجي منحني ومتصل، مع نظام «إي درايف 8» الجديد.

بالأمام أيضًا يمكننا رؤية مقاعد بتصميم رياضي ولمسات من الألومنيوم عند مسند الرأس، وللمرة الأولى يمكن اختيار السيارة بالكثير من الخامات الداخلية الفاخرة مثل «الكشمير»، وبدلًا من لمسات الكربون فايبر أو الألومنيوم بلوحة العدادات، قَدَّمَت بي إم دبليو لوحة بإضاءة خلفية تتغير حسب نمط قيادة السيارة، مع فتحات مُكيف غير ظاهرة، والتي يتم التحكم بها أوتوماتيكيًّا.


تصميم خارجي المثير للجدل

أما بالنسبة للتصميم الخارجي فيُعد من أكثر النقاط المثيرة للجدل، خصوصًا بالنسبة للشبكة الأمامية المتزايدة بالحجم، مع كل طراز جديد تُقدمه الشركة، ولكن يُمكن اختيار السيارة بحزمة M خارجية، والتي تُقَدِّم تصميمًا هجوميًّا، مع مصابيح منفصلة LED بالكامل، وبالجوانب تظهر عجلات رياضية متعددة بقياسات تصل إلى 21 بوصة، ومقابض أبواب إلكترونية تعمل بالضغط على الزر، وتفتح الأبواب كهربائيًّا مثل أبواب سيارات رولز رويس الفاخرة، ومن الخلف تظهر أيضًا مصابيح LED ومخارج عادم ثنائية إذا تم اختيار النُّسخة بمُحرك احتراق داخلي.


منظومات القوة

تُقَدَّم النُّسخة الأقوى من الفئة السابعة الجديدة بمُحرك احتراق داخلي، مكون من ثماني أسطوانات بسعة 4.4 لتر توين تربو، يُوَلِّد قوة 544 حصانًا، وعزم دوران 750 نيوتن متر، مع ناقل حركة من ثماني سرعات، ونظام دفع كلي للعجلات، لتتسارع من 0-100 كم/الساعة في 4.2 ثانية فقط، وتصل لسرعة قصوى 250 كم/الساعة.

منظومة القوة الكهربائية

بينما تُقَدَّم i7 الكهربائية بمحركين كهربائيين ودفع كلي للعجلات، بقوة إجمالية 544 حصانًا، وعزم دوران 745 نيوتن متر، والتي تُمَكِّنها من التسارع من 0-100 كم/الساعة في 4.7 ثانية، ويُمكنها قطع مسافة تصل إلى 590 كم بالشحنة الواحدة من خلال حزمة بطاريات بسعة 101.7 كيلوواط/الساعة، مع دعم الشحن السريع.



اقرأ أيضًا:

الفاروميو تقرر مصير عدد من سياراتها الرياضية – من بينها جوليا وجوليتا

الكشف عن النموذج الاختباري لبي إم دبليو إكس إم الجديدة كليا – بقوة 750 حصانا

إعلانات قد تهمك

feedback button