ارسل مشكلتك x

الهيئة العربية للتصنيع تجدد عقد تجميع سيارات جيب في مصر

منذ 4 شهر | بقلم : محمد حسين

احتفلت الهيئة العربية للتصنيع "AOI" بتجديد عقد الشراكة مع فيات كرايسلر أوتوموبيلز "FCA" لتجميع سيارات جيب لمدة عشرة أعوام جديدة أمس الثلاثاء، تزامننا مع افتتاح أحدث مركز خدمة متكامل لعلامة جيب التجارية في مصر.

تم إنشاء مركز الخدمة الجديد على مساحة 14425 متر مربع وبطاقة استيعابية تصل الى أكثر من مائة سيارة في اليوم وهي ثلاثة أضعاف الطاقة الاستيعابية للمركز القديم وتُستخدم فيه أحدث التكنولوجيات الصديقة للبيئة وفق المعايير العالمية ليكون الأحدث والوحيد من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، باستثمارات تصل الى 2,8 مليون دولار موفرة للعديد من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة.

وقام اللواء محمد أنيس، رئيس مجلس إدارة الشركة العربية الأمريكية للسيارات بعرض تفصيلي عن مركز الخدمة المتكامل لجيب والمُصمم وفقاً لأحدث المعايير العالمية لشركة فيات كرايسلر أوتوموبيلز والوحيد في مصر والمنطقة المتوافق مع أعلى المعايير العالمية للحفاظ على البيئة.

وعلق عبد الرحمن سلطان، الرئيس التنفيذي لشركة فيات كرايسلر أوتوموبيلز مصر قائلا "نلقى كل الدعم من الشركة الأم، نظرًا لنظرتها الإيجابية والمتفائلة للسوق المصري الواعد، وهو ما يمنحنا الكثير من التسهيلات والتعاون البناء الذي يمكننا من خلاله خدمة عملائنا في مصر بصورة مميزة".

من جانبه أكد الفريق عبد العزيز سيف الدين، رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع، على جاهزية واستعداد الهيئة العربية للتصنيع لتلك الشراكة الاستراتيجية التي تعد إضافة للمجتمع المصري وتقدم منتجات وخدمات عالية الجودة.

وأضاف سيف الدين إن مركز الخدمة والصيانة الجديد يتضمن ورشة لإصلاح الميكانيكا والإصلاحات الخاصة بالعَمرات وأعمال الكهرباء الدقيقة، كما يشمل المركز قسم السمكرة والدهان بمساحة 830 متر مربع وتتضمن كابينة الرش، منطقة التحضير، ومنطقة للأدوات الخاصة.

يتميز مركز الخدمة الجديد باستخدام أحدث طرق التشغيل الإلكترونية من لحظة وصول العميل بسيارته حتى يتم استلامها، فيستطيع العميل عند وصوله إلى المركز أن يختار الخدمة التي يريدها عن طريق شاشة تعمل باللمس.

أهم ما يميز مركز الخدمة الجديد أنه قد تم إنشائه وفقاً للمعايير العالمية بحيث يحتوي على العديد من مصادر الطاقة المتجددة ومصادر صديقة للبيئة، فهو المركز الوحيد في المنطقة الذي يشتمل على:

محطة طاقة شمسية بسعة 105.74 كيلو واط تم تأسيسها على أربعة أسقف ومبنى لاستيعاب مجموعه حوالي 640 متر مربع، حيث تنتج المحطة إنتاج سنوي يبلغ حوالي 160 Mwh.

أنابيب الطاقة الشمسية هي الهياكل المستخدمة لنقل أو توزيع الضوء الطبيعي أو الاصطناعي لغرض الإضاءة الكمية الإجمالية المستخدمة هي 154 أنبوبًا شمسيًا، حيث يمكن محاكاة كل منها بمصدر طاقة 100 واط.

نظام VRF -A / C، الذي يُعرف بتدفق غاز التبريد المتغير (VRF)، هو تقنية HVAC التي تستخدم المبرد كوسيط للتبريد وللتسخين، تعمل وحدات VRF فقط بالمعدل المطلوب مما يسمح بتوفير كبير للطاقة في ظروف التحميل الجزئي.

الألواح العازلة، حيث تم تصنيع هيكل مركز الخدمة الجديد من الألواح العازلة، والتي تكون قادرة على الحفاظ على درجة حرارة ثابتة على وجه التقريب داخل الورش والمباني والتي بدورها توفر الطاقة لأنظمة HVAC.

نظام العادم، يستخدم هذا النظام داخل الورشة لتجنب تراكم عوادم السيارات أثناء تقديم خدمة صيانة السيارات.

الجدير بالذكر أن الشراكة بين الهيئة العربية للتصنيع وشركة فيات كرايسلر أوتوموبيلز انطلقت عام 1977 وقدمت خلالها إلى السوق المصري سيارات مجمعة محلياً من موديلات جيب رانجلر وجيب شيروكي والتي استبدلت فيما بعد بالجيب جراند شيروكي، كما تم تصدير عدد من موديلات الجيب العسكرية إلى أسواق المنطقة خلال الأعوام السابقة.


آخر الأخبار

إعلانات
إعلانات

اكثر الأخبار مشاهدة