ارسل مشكلتك x

وكيل فولكس فاجن وأودي يدرب الطالبات على سوق العمل في مصر

منذ 25 يوم | بقلم : محمد حسين

أعلنت الشركة المصرية التجارية وأوتوموتيف الوكيل الوحيد لعلامتي فولكس فاجن وأودي الألمانيتين بمصر، عن مشاركتها في برنامج "Progirls" الألماني، الخاص بدعم وتوعية الفتيات من خلال الشراكة مع معهد جوته الثقافي الألماني.

وأوضحت الشركة أنها قامت باستقبال 5 فتيات يتراوح سنهم ما بين 15 و 16 عامًا، في مرحلة التعليم الأساسي ما قبل الجامعي؛ للتدريب في أقسام المبيعات والتسويق، وقسم خدمات ما بعد البيع بمركز أودي في القطامية، ومركز فولكس فاجن في مدينة العبور، لتستمر فترة التدريب لمدة أسبوعين كاملين، ولمدة 8 ساعات يوميًّا، ليبدأ التدريب من يوم 8 يوليو وحتى 22 لشهر يوليو 2019.

يُقدم برنامج "Progirls" فُرصًا حقيقية لدعم الفتيات، وتزويدهن بالخبرة اللازمة؛ لاكتشاف آفاق جديدة في مجال العمل، والتعرف على فُرص العمل غير التقليدية للفتيات، والتحديات الجديدة، ليُثبت هذا البرنامج أنهن يستطعن القيام بأي عمل يقوم به الرجال، وبمنتهى الكفاءة.

كما يقوم البرنامج بتدريب فتيات المدارس بمجموعة منتقاة من الشركات والهيئات العالمية؛ لتزويدهن بالخبرة اللازمة للتعرف على سوق العمل، وفتح مداركهن، لاختيار وظائف جديدة لم تخطر على أذهانهن من قبل.

أَسَّس برنامج "Progirls" في الأصل أربع مؤسسات كبرى، لتكون المؤسسة الأولى هي جمعية التعاون الدولي الألماني GIZ المملوكة بالكامل للحكومة الألمانية، والمُمثلة في 130 دولة، ويعمل بها قرابة الـ 17 ألف موظف، والتي توجد في مصر مُنذ عام 1956، لتشتهر هذه الجمعية بأعمالها في مجال بحث كفاءة استهلاك الطاقة، وإنتاج الطاقة المُتجددة، وتوفير المياه العذبة، وإدارة وتدوير المخلفات.

المؤسسة الثانية هي مؤسسة "EconoWin" العاملة تحت شعار "عندما تعمل المرأة – سينتعش الاقتصاد" التي تعمل على تطوير مهارات المرأة في العموم، المؤسسة الثالثة تتمثل في معهد جوته الألماني الثقافي الذي يأخذ على عاتقه فكرة نشر وتعليم اللغة الألمانية، وهو معهد مملوك للحكومة الألمانية الاتحادية، ويوجد هذا المعهد في مصر مُنذ 60 عامًا، ويعمل به الآن أكثر من 120 موظفًا بفروع المعهد في القاهرة والإسكندرية.

المؤسسة الرابعة هي مؤسسة "PASCH" التي تعمل تحت شعار "شركاء المدارس من أجل المُستقبل" لتعمل هذه المؤسسة مع المدارس التي تُدرس اللغة الألمانية أو اللغات الأجنبية، لتكون مؤسسة تابعة للمكتب الاتحادي الألماني، وتعمل في مصر مُنذ عام 2008، لتعمل الآن مع 17 مدرسة موزعة على مُدن القاهرة وسوهاج ودمنهور، لتهدف إلى إشراك الطلاب في العديد من الأنشطة، بجانب تدريب المدرسين العاملين في هذه المدارس.



آخر الأخبار

اكثر الأخبار مشاهدة