contactcars.com
Search Normal
todaySaturday, May 14, 2022

مميزات وعيوب ناقل الحركة الأوتوماتيك CVT

مميزات وعيوب ناقل الحركة الأوتوماتيك CVT
createBy: عبد الرحمن عيسى
shareShare:


في الفترة الماضية بدأت الشركات بتوفير خيارات بديلة لناقل الحركة الأوتوماتيكي الكلاسيكي بخيارات متعددة لتوفير أداء رياضي أفضل أو لتخفيض التكلفة الإنتاجية المرتفعة، ومن أبرز هذه الخيارات هو صندوق السرعة المتغير «CVT» الذي يتمتع بالقدرة على تثبيت المحرك عند أقصى عدد من دورات المحرك في الدقيقة، وزيادة توفير الوقود.

 

تقنية عمل صندوق السرعة المتغير «CVT»

تختلف أنواع ناقل الحركة المتغير، لكن يُعَدُّ التصميم الأكثر شيوعًا بالسيارات الجديدة الذي يتكون من زوج من البكرات ويصل بينهم حزام للحركة، ويعمل عن طريق حركة البكرات والتروس لنقل الحركة باستخدام الحزام مع نسب مُتغيرة ليتناسب صندوق السرعة «المتغير» باستمرار مع عزم الدوران الخاص بالمحرك.

 

أبرز مميزات صندوق السرعة المتغير «CVT»

 

1- توفير أفضل لاستهلاك الوقود

            بسبب عدم الحاجة إلى تبديل السرعات أثناء القيادة وتغيير نسب صندوق الحركة بشكل مستمر يساهم في زيادة كفاءة استهلاك الوقود.

 

2- قيادة سلسة أكثر من ناقل الحركة الأوتوماتيكي

            بسبب عمل ناقل الحركة لا توجد فترات توقف أو انقطاع حتى ينقل صندوق السرعة الحالية إلى السرعة التالية، بسبب تغيير النسب للصندوق بشكل مستمر، مما يعطي قيادة انسيابية، خاصة أثناء الازدحام المروري، مقارنة بناقل الحركة الأوتوماتيكي الكلاسيكي.

 

3- تسارع أفضل من الثبات

            تستهلك السيارات المزودة بصندوق سرعة كلاسيكي القليل من الوقت للتبديل بين السرعات، في المقابل يسهل على صندوق السرعة المتغير بتغيير النسب، والحفاظ على نسبة عزم الدوران المثالية، والحفاظ عليها لتحقيق تسارع أفضل.

 

أبرز عيوب صندوق السرعة المتغير

 

1- الصوت المرتفع

            من الممكن ألا يقوم النظام بتغيير النسب الخاصة بصندوق السرعة، والحفاظ على نسبة معينة لفترة من الوقت، مما يتسبب في ارتفاع صوت السيارة، ولكن بدأت الكثير من الشركات في معالجة هذه المشكلة.

 

2- عدم الوصول السريع لقوة المحرك

            يعمل ناقل صندوق السرعة المتغير بطريقة انسيابية وسلسة، ويحتاج العديد من التقنيات للتعامل مع الكثير من عزم الدوران، ولا يُعَدُّ الخيار الأفضل من ناحية الأداء والقيادة العنيفة، حيث من الشائع أن يقدم صندوق السرعة الـ «CVT» في السيارات الاقتصادية وغير معتاد إطلاقه في السيارات الرياضية.

 

3- عدم إعطاء الشعور بالنقلات

            يفضل الكثيرون الشعور بتغيير النقلات الخاصة بصندوق السرعة، ونظرًا لعدم وجود نقلات في صندوق السرعة المتغير من الممكن أن تسبب بعض المضايقة لبعض الأشخاص، وبدأت الشركات في وضع أنظمة وهمية للتحكم في نقلات صندوق السرعة، وتوفير إحساس تغيير التروس الخاصة بناقل الحركة.

 

4- صيانة صعبة ومكلفة

            يُعَدُّ صندوق السرعة المتغير باستمرار من التقنيات الحديثة بالسيارات، مما يتسبب في عدم وجود الكثير من الخبرات في التعامل مع الأعطال الخاصة به، بالإضافة إلى اعتماده على البكرات ونظام تغيير مستمر مرتفع التكلفة عند حدوث عطل والحاجة إلى استبدال بعض القطع.

 

ما هو العمر الافتراضي لصندوق السرعة المتغير

مع التطورات الحديثة في نظام الصندوق يتمكن من الوصول إلى مدى حركة يزيد عن 160 ألف كيلو متر بدون أعطال، مع الاكتفاء فقط بالصيانات الدورية، ومن الممكن أن يحتاج بعد مدة تصل إلى 10 أعوام من تغيير حزام البكرات، ويُنصح بناقل الحركة الـ CVT للباحثين عن سيارة موفرة للوقود، أو عند استخدام السيارة بشكل مستمر داخل المدينة والسرعات المنخفضة.

اقرأ أيضًا:

بمحرك بي إم دبليو– لاند روفر تكشف عن رينج روفر سبورت 2023 الجديدة

نصائح هامة للحفاظ على ناقل الحركة الأوتوماتيكي في سيارتك

feedback button